الأحد، يوليو 31، 2011

الجمعة، يوليو 22، 2011

خارج اطار الصورة


اذا اردت ان ترى صورة ما بوضوح

لابد وان تعبر خارج اطارها

ثم تنظر اليها من بعيد


ستراها على حقيقتها تماما


...

الانسان فى طبيعته لا يشعر بالاشياء

او الاشخاص القريبين منه

او الملاصقين له دائما

فلا يوجد أحد مننا يتسائل

هل يده او قدمه

فى مكانها ام لا

فنحن لا نتحسس سوى الاشياء

التى نكتشف عدم وجودها

ولا نشعر بأهميتها

الا عندما نفقدها


تلك هى الطبيعة الانسانية

لا نرى الحقيقة الا فى الابتعاد

ولا نشعر بالأهمية الا فى الافتقاد


كنت بحاول اتعلم من فترة الفوتوشوب لكن من الكسل بطلت

الصورة دى كنت عملاها

من زمان طبعا دلوقتى نسيت :)

الخميس، يوليو 07، 2011

تخاريف



مشهد من مسرح الحياه


عادت الانوار تدريجيا

اسدل الستار

انتهى العرض المسرحى

صافح الجميع بعضهم البعض

على ايقاع التصفيق

بينما وقف هو فى زاوية مظلمة هناك

تسقط من عينيه دمعة صامتة

فها هى حبيبته التى كانت ترقص وتشدو امامه يوميا

ستغادر الى الابد

فقد كانت الليلة الاخيرة لهذا العرض

وهل هناك اقسى من ليلة فراق








ليلة كئيبة وحزينة

كباقى الليالى التى تمر عليها

تردد بينها وبين نفسها

لماذا لا تسمح لى الايام

بالاحتفاظ بك دائما ؟




ما اعظم ان تكون غائبا حاضرا على ان تكون

حاضرا غائبا

تأمل فى هذه المقولة الشهيرة

هذا هو حالنا جميعا

نعيش الحضور الغائب مع من يحتاجون الينا ونخذلهم

ونعيش الغياب الحاضر مع من نحتاج نحن اليهم

ويخذلوننا




خيطا رفيعا ما بين الصراحة والوقاحة

وما اكثر هؤلاء الذين يطلقون على انفسهم صرحاء

وهم فى واقع الامر ألسنة أكتست بالوقاحة ..

ولذا

رسالة الى هؤلاء

حافظوا على ألسنتكم فالوقاحة مرض خبيث

ومن الصعب التخلص منه